الزب المجهول في الكس المبلول | قصص سكس محارم

الزب المجهول في الكس المبلول | قصص سكس محارم

 قصص سكس محارم | الزب المجهول في الكس المبلول

القصة حقيقية تم تغيير الاسماء احتراماً للخصوصية
شريف صاحب قصتنا عمره 45 سنة تاجر اخشاب من دمياط… شغله و مخازنه في مطروح.. كان شقى وهو عازب.. كل يوم مع واحدة ست و كان بيحب الستات الكبيرة.. إتجوز جوازة صالونات من 15 سنة من رحاب 35 سنة وحيدة أبوها رجب 65 سنة.. شغال عنده و ماسك مكتبه في القاهرة و كانت امها فاتن 52 سنة.. رجب كان دلدول مراته فاتن… الكلمة كلمتها.. بس نتاية بجد… طويلة و عريضة في جسم هالة صدقي.. متسلطة .. من اول جواز بنتها من شريف بتحاول تسيطر علي شريف و بتفشل و شريف بيوريها العين الحمرة… شريف عنده بيته 3 ادوار علي طريق الواحات مطروح السريع.. كان بيبعت طلبات البيت مع سواق عنده كل يوم بحكم ان البيت بعيد عن المدينة.. شريف و مراته و ولاده حياتهم سعيدة و شريف واخد قرار عدم خيانة مراته رغم مغامراته السابقة قبل الجواز. بالرغم من ان رحاب جسمها زي جسم امها و شريف هايج عليها عاي طول بس هي عندها مشكلة و بتعاني من البرود الجنسي و بتاخد علاج بس مش جايب نتيجة ترضي شريف اللي بيعشق الجنس…. في يوم قبل شريف ما ينزل علي شغله رحاب طلبت منه طلبات كتير و عرفته ان امها فاتن جاية زيارة كام يوم… و من هنا بدأت الحكاية…..
شريف : يعني امك هتيجي انهاردة تنورنا كام يوم و متعرفنيش الا انهاردة؟
رحاب : م انت اللي بتيجي و انا نايمة و الصبح ببقي مدووشة اكتبلك الطلبات و بالعيال…
شريف بص لها و سكت ومشي .. بعت السواق بالطلبات.. فاتن وصلت بعد الظهر
رحاب : وحشاني يا ماما
فاتن : وانتي كمان يا حووبة.. طمنيني عاملة إيه.. مبسوطة؟ شريف عامل معاكي ايه؟
رحاب : شريف؟ هو انا هلاقي زيه… سيبك من شريف بقي و قوليلي بابا مجاش ليه
فاتن : ابوكي بيخلص كام حاجة و هييجي بالليل متاخر..
شريف خلص شغله بدري و رجع يرحب بحماته و قعدوا يتغدوا.
فاتن : يا شريف اتصل بعمك رجب شوف قدامه كتير ولا اتحرك…

قصص سكس محارم | الزب المجهول في الكس المبلول

الفصل 2

شريف : في شغل معاه هيخلصه و ممكن يرجع متاخر.. انا سايب معاه مفتاح الببت من زمان علسان لو جه و احنا نايمين….
بعد الغدا قعدوا يدردشوا و يهزروا و على الساعة 8 الكهربا قطعت و دي مشكلة كبيرة لان البيت في الصحرا..
رحاب : شريف معلش انا هاخد ماما تنام و ادخل انا كمان اريح… لو انت سهران صحيني لما بابا ييجي.
شريف : حاضر.. انا هطلع برة في العربية علشان الموبايل هيفصل شحن مع الاسف.. تصبحوا علي خير
رحاب و امها ماشيين في طرقة البيت بنور الموبايل و فاتن داخلة اوضة الضيوف
رحاب: لا تعالي نامي في اوضتنا يا ماما… انا وشريف اتفقنا ععل كدة و بابا لما ييجي هيدخل جنبك.
فاتن بضحك : لا بتفهوا يا بت.. يمكن الحظ يضرب و ابوكي يستغل بقي انكم سايبين لنا الاوضة
رحاب ضحكت و دخلت امها اوضة النوم.. كانت ضلمة كحل كأنك مغمض عنيك بجد.. بنور الموبايل فاتن شافت السرير و نامت و اتغطت.. رحاب باستها و مشيت علي اوضة الضيوف تنام.. و شريف مكنش يعرف انها غيرت مكان النوم و انها كذبت علي امها.
شريف كان راح يشحن الموبايل من العربية.. الوصلة كانت بايظة و سحبت شوية الشحن و الفون فصل..
شريف زهق من القاعدة برة.. قال يدخل يتكلم مع رحاب و يتشاقوا شوية…
شريف دخل يحسس لغاية ما وصل في الضلمة لاوضة النوم… حس ان الكل نايم عياله في اوضتهم و طبعا عارف ان حماته في اوضة الضيوف. قال لنفسه يحسس و يتشاقي و يصحي رحاب ينيك..
وصل للسرير.. قلع بنطلونه… نام نزل تحت الغطا و مد ايده في الضلمة على جسم فاتن و متخيل انها مراته… مشي إيده علي وراكها.. رفع الجلابية و راح بإيده على كسها.. دخل ايده جوة الكيلوت بيحسس لقي كسها مبلول.. فرح قوي.. كدة يعني هايجة بقي… خد ايدها علي زبه.. فاتن صحيت و فاكرة إن بيلعب لها رجب جوزها.. مسكت زبه قوي و ايدها التانية مسكت صباعه حطته في كسها
فاتن : انت جاي سخن كدة ليه يا راجل.. كسي واحشك؟

قصص سكس محارم | الزب المجهول في الكس المبلول – الفصل 3

شريف اتصدم لما سمع صوتها… بيقول في سره… دي حماتي… يا ليلة سودة…. اتصرف ازاي… دا ماسكة زبى مكلبشة فيه … دا صباعي بيلغوص في كسها…. بس كسها مبلول اوي و سخن اوي.. زق صباعه اكتر جوة كسها
فاتن : آآآآآآه… هو انت ساكت ليه.. ولا اقولك.. خليك ساكت علشان العيال ماتسمعش صوتك… تعالي تعالي.. اطلع عليا..
فاتن فتحت رجليها اكتر.. بتشد شريف من زبه.. شريف ساكت و مستمتع.. افتكر شقاوته.. حماته مش كبيرك قوي عنه بس فرس يتناك… افتكر انه من وقت للتاني ايام الخطوبة كان بيشتهيها… عدل نفسه.. نام عليها و شفايفه علي رقبتها.. ماسك بزازها دعك.. دخل راس زبه جوة كسها…
فاتن غي قمة المحن و العلوقية و المنيكة: احححححح.. هو واقف قوي كدة ليه؟ من زمان ما وقفش كدة… هو انت هايج قوي كدة؟ هو كسي واحشك قوي كدة؟… طب نيكني كدة… و هات صباعك في طيزي.. نيك قوي يا راجل…. احححححح…. واحشني زبك و هو مشدود قوي… من زمان ما دخلش كسي. نيكني… نيكني يا راجل…
شريف هاج ع الاخر.. رشق زبه بعصبية و قعد يرزع في كسها و هو بيعض صدرها و رقبتها و بيلعب في طيزها بإيده الاتنين…. فاتن اتفشخت.. و جابت كذا مرة.. و رعشتها حابت اخرها… شريف جابهم في كسها يطفي النار… متعها و اتمتع.. قام من عليها نايم جنبها..
فاتن : يخربيتك يا رجب.. دا انت كنت احسن من يوم دخلتنا… مش قادرة… انا هعدل نفسي وانام و انت ريح و الصبح نكمل. هاهاهاهاها
فاتن فعلا نامت و شريف فضل لغايك ما اتأكد انها نامت.. طلع يتسحب.. وصل الصالة.. الكهربا جت.. و في لحظتها رجب حماه وصل و شريف رحب بيه و راح يصحي رحاب تحضر له يتعشي. رجب رفض و دخل نام بهدومه من تعبه و شريف دخل جنب رحاب ينام بس دماغه و تفكيره كله في اللي حصل.

قصص سكس محارم | الزب المجهول في الكس المبلول

الفصل 4

الصبح شريف اتصل عمل كام تليفون و مانزلش و رجب صحي و كان دخل ياخد دش و فاتن لسة صاحية قابلته علي باب الحمام..
فاتن : ايه النشاط ده كله… صحيت و خدت دش؟ فيك صحة بعد اللي عملته.
خبطته علي صدره و ضحكت و دخلت الحمام و بتقول له ادخل انا كمان اشيل اثار جريمتك
رجب بيبصلها: مالها الولية دي؟ و سابها و طلع لشريف الصالة يتكلموا لغاية ما رحاب تحضر الفطار… فاتن طلعت بعد الحمام و قعدوا يفطروا
رحاب : مقولتليش يا بابا.. انت جيت امتي
رجب : جيت قبل الفجر بشوية و شريف كان صاحي… دخلت من تعبي نمت مقتول
فاتن لرجب بصوت هامس : بعد اللي حصل نمنا مقتولين
رجب : مالك يا ولية… و **** جيت ميت حتي شريف كان هيحضر عشا و مارضيتش من تعبي
فاتن تنحت… و بعد الفطار فاتن و رجب قاعدين ع السفرة لوحدهم..
فاتن : يا راجل منيل انت… ايه اللي كنت فيه امبارح ده؟ انت كنت واخد حاجة؟
رجب : حاجة ايه يا بس.. في إيه.. هو عشان جيت تعبان و نمت ابق كنت شارب ولا متنيل.. هو انتي عاي طول كدة
شريف و رحاب سمعوا.. بيحسبوهم بيتخانقوا.
رحاب : إيه يا عسل مزعلة الراجل ليه
شريف واقف قصادهم مبتسم و ساكت
فاتن بإحراج : مفيش يا حوبة.. أبوكي جاله زهايمر و بصت لرجب بصة غضب و قالت : عاجبك كدة الإحراج ده
رجب : بجد مالك يا فاتن مش فاهمك و بص لرحاب و شريف : تخيلوا فاكرة اني كنت شارب حاجة امبارح
فاتن : خلاص يا راجل.. اسكت
رجب : طب اسألي شريف حتي… انا جاي عامل ازاي.. دا انا جيت نمت جنبك بهدومي من تعبي و شريف قاللي مش هتغير و قلتله الصبح.. و انتي تقولي مش عارف ايه.

قصص سكس محارم | الزب المجهول في الكس المبلول – الفصل 5

فاتن سكتت و بتسأل نفسها.. انا كنت بحلم؟ طب ازاي و العض اللي في رقبتي و صدري ده؟ بس لأ. اصل رجب معملهاش قبل كدة في ال36 سنة جواز.. طيب ارفع الطرحة و اشوف هيقول ايه.
رفعت الطرحة رحاب شافت بقعة زرقة علي رقبتها.
رحاب : ايه ده يا ماما
رجب : صحيح ايه ده.. انتي اتخانقتي و انت جاية امبارح ولا من ايه دي
شريف ساكت و باين عليه الارتباك.. فاتن لاحظت.. و هي بتفتكر كل لحظة و قالت و هي باصة لشريف: ايوة خناقة.. بس الفاعل مجهول…..
رجب و فاتن : مجهول؟
فاتن : ايوة بيحصل.. ساعة الخناقة بتلاقي اللي بيضرب و اللي بيحوش.. مش كدة يا شريف؟
شريف: فعلا يا ام رحاب.. بس الاول طمنيني. خدتي حقك؟
فاتن : لا لسة…
رجب : اتخانقتي مع مين و ليه
فاتن : سواق الميكروباص.. كان عاوز يزود يركب نفر زيادة
رحاب : طب يا ماما مكنتيش اتخانقتي
فاتن باصة لشريف : ما هو في الاخر ركب
رجب : طب خلاص المهم ماتتعصبيش تاني و انتي لوحدك.
فاتن فضلت قاعدة ع السفره.. رحاب قامت للمطبخ و رجب طلع مع احفاده جنينة البيت. و شريف قايم راحت ماسكاه
فاتن : ممكن نتكلم شوية
شريف عامل عبيط و طلع طلب من رجب ياخد العيال و رحاب و فاتن بالعربية و يروحوا المدينة بتفسحوا و هو هيحصلهم لما السواق يجيب الطلبات.. كلهم فرحوا و دخلوا غيرو هدومهم.
فاتن انا هستني و هاجي مع شريف علشان ما نتزنقش في العربية
شريف حب يقنعها و فشل… كلهم مشيوا و شريف في الجنينة.. فاتن واقفة في الشباك باصة على شريف
فاتن : شريف… تعالي عاوزاك
شريف دخل.. قعد ع الكنبة و فاتن جت قعدت جنبه.
فاتن : طب اعمل ايه؟ اقول لمراتك و عمك رجب؟ طيب اسكت؟… انت قتلتني
شريف : اسمعيني و انتي ساكتة…. بنتك ماقلتليش انكم غيرتوا اماكن النوم. و كنت فاكرك هي و انتي افتكرتيني هو..
فاتن : بس انت عرفت قبل ما تكمل
شريف : ايوة… بس كنت اتشديت خلاص
فاتن : انت بتخرف؟ تتشد لحماتك؟

قصص سكس محارم | الزب المجهول في الكس المبلول – الفصل 6

شريف : غصب عني.. طب ممكن اسألك سؤال؟ انتي لما عرفتي انه انا اللي… عقلك طبعا رافض.. بس جسمك رافض؟ اراهنك انا مش رافض
فاتن : مش بقولك بتخرف
شريف : تعرفي ان احنا شبه بعض؟
فاتن: مش فاهمة
شريف : انا بشتكي من برود رحاب بنتك و انتي بتشتكي من برود ابوها.. انا حسيت بسخونتك و انتي حسيتي بسخونتي.
فاتن : بلاش هبلزسخونة ايه اللي بتتكلم فيها
شريف : أيوة سخونة… لما مسكتيني منه
فاتن: اسكت
شريف : لما حطيت ايدي عندك
فاتن :ماتكملش.. اسكت
شريف : و لما دخلت صباعي جواه لقيته سخن
فاتن قامت بسرعة… شريف قام وراها.. مسكها من دراعها.. عدلها ناحيته و عينه في عينيها
فاتن بصوت بيترعش؛ خلاص طيب سيبني
شريف : غصب عننا بقولك… مش قادر انسي و انا حاطط ايدي عندك
فاتن حطت ايديها الاتنين عند كسها بتحميه من اي حركة ممكن تحصل… شريف زقها اكتر ناحيته.. زبه واقف لمس ضهر ايدها
شريف : تعرفي؟ جسم بنتك زي جسمك بس الفرق ان لما لمست صدرك لقيته ناعم و دافي.. لما لمست وسطك لقيته بيتجاوب مع ايدي زي الملبن..
فاتن حاسة بزبه لازق في ايدها.. بدأت تحرك صوابعها عليه
فاتن : خلاص طيب.. سيبني
شريف : هسيبك.. بس قولي الصراحة…. اتمتعتي ولا لأ
فاتن : مش هقول حاجة
شريف قرب و لف ايده علي وسطها.. بدأ يحسس علي طيزها.. فاتن فتحت ايدها شوية و زبه بقي بين كفوفها و بتمشي صوابعها عليه.. شريف قرب من رقبتها
شريف : مش هتقولي ايه.. رقبتك دي تشهد
فاتن : ماتتجننش و تعضني تاني
شريف : لو مش عاوزاني اعضك اتجنني شوية و قولي الصراحة
فاتن بدلع : اقول ايه
شريف زنق نفسه اكتر.. زبه بيخبط كسها.. مسكته اكتر
شريف : قولي اتمتعتي امبارح؟
فاتن عدلت زب شريف و بقي بين وراكها و زنقت عليه بوراكها و مسكته من رقبته
فاتن : لسة ماشبعتش
شريف : لسة هايجة
فاتن بدلع؛ سيبني بقي… آآآآآه
شريف : هايجة؟
فاتن : اوعي كدة…

قصص سكس محارم | الزب المجهول في الكس المبلول

الفصل 7

فاتن بتحرك نفسها عاملك نفسها بتقاوم و بتحرك رجليها علشان زبه يحك في كسها اكتر..
فاتن : بقولك اوعي…. وجعتني يا مجنون
شريف سابها بعدت عنه… بصت علي بتاعه و هو واقف
فاتن : انا داخلة اغير علشان نمشي
دخلت الاوضة و شريف وراها
فاتن بدلع : عاوز ايه يا مجنون
شريف ساكت.. قرب منها شد الجلابية لفوق.. قلعها…
فاتن : يا مجنون
شريف : مجنون بالحلاوة دي…. مسك بزها
فاتن : أي. اوعي
شريف قرب منها اكتر و نزل بنطلونه
فاتن : يا لهوي يا مجنون.. انت هتعمل ايه
شريف : مش بتقولي لسة مشبعتيش… وانا كمان لسة و شدها اكتر حضنها من وسطها. زبه بين وراكها.. زنقت علي زبه
فاتن : يخربيت جنانك… دا انا كنت بتكدب عليك علشان تسكت..
شريف دخل ايده تحت الكيلوت بتاعها من ورا
وحط راسه بين صدرها يشم فيهم و يلحسهم.
فاتن بدلع : لا انت اتجننت بجد… اوعي بقي طيب
شريف شد الكيلوت لتحت و اتملك من طيزها.. زنبورها بحك في راس زبه
فاتن بمنيكة و محن : انا زعلانة منك.. اوعي بقي
لفت نفسها و ضهرها بقي لشريف.. زبه في فلقة طيزها… و ايده لمست كسها و شعرتها و الايد التانية ماسكة بزها
فاتن : أي.. يا مجنون.. قول بقي انك كنت بتركب اتوبيسات زحمة و تقف ورا النسوان
شريف : و انتي ركبتي و اتعمل كدة معاكي؟ زنق زبق اكتر و بقي يخبط في خرم طيزها
فاتن : آآآآآآه… حصل مرتين.. بس مكنش كبير كدة
شريف : ايه اللي كبير؟ و نزل زبه بإيده لغايك باب كسها من ورا و زقه قوي
فاتن : احححححح… بتاعه… مكنش واقف كدة.. ولا كان بيلعب في بتاعي كدة…. اوعي بقي.. أي

قصص سكس محارم | الزب المجهول في الكس المبلول

الفصل 8

فاتن اتعدلت تاني وشها بقي في وشه.. زبه بين وراكها تاني
فاتن في قمة المحن و الدلع : هو انت عاوز ايه مني يا مجنون
شريف رفع فردك رجلها الشمال علي حرف السرير.. كسها اتفتح.. فاتن مدت ايدها مسكت زبه… بتخبطه علي زنبورها
فاتن : ما ترد.. عاوز إيه… انت ايه اللي مجننك كدة
شريف زق زبه من تحت لفوق. و دخله
شريف : مش عارفة إيه اللي جنني
فاتن: احححححح… عاوزة اسمع….
ايه اللي جننك…. كسي ولا بزي و لا طيزي…. اححححح… تعالي ع السرير و نام عليا يا مجنون
شريف زقها ع السرير و نام عليها.. رافع رجل علي كتفه و التانية مفرودة ع السرير…
شريف : كسك اللي جنن زبي…. عرفتي…
فاتن : احححححح.. طب نيكني يا مجنون.. شبعني… املا كسي بزبك.. يا لهوي علي جنانك.. يا لهوي علي بتاعك… دخله كله…. آآآآآآه… آآآآآآه… احلي حاجة ان بيتك في الصحرا ومحدش سامعني غيرك. اححححححح. اصوت براحتي… هقولك نيكنييييييييييي… يا اححححححححححححححححح…. دخله كلووووووووو… افشخنييييييييي
شريف قعد يرزع في فاتن لغاية ما جابهم.. قالت له عاوزاك تاني.. ضحك.. اتصل بالسواق قاله مايجيش و اتصل بحماه.. قاله العربية عطلانة و طلب انهم يكملوا فسحة و يرجعوا بالليل.
قفل و رجع يلعب في كس حماته
فاتن: انت صدقت دا انا كنت بهزر
شريف : ما انا كمان ههزر مع كسك.. و حط صباعه لقي كسها مبلول.
شريف :زبي مجهول.. مش كدة
فاتن : احلي مجهول في كسي المبلول

اقرأ أيضاً:

1- زوجه ابي الممحونة | قصص سكس محارم

2- اختي المطلقة وتراكم الشهوة بيننا | قصص سكس محارم

3- درس لزوجة عمي الهايجة | قصص سكس محارم

4– نكت اختي غير الشقيقة وصرنا عاشقَين | قصص سكس محارم

5- غلطتي مع ابني وأنا بحضنه | قصص سكس محارم


Posted

in

,

by

Tags: